اللهم يا مؤنس كلّ غريب ويا صاحب كلّ وحيد ويا ملجأ كل خائف ويا كاشف كلّ كربة أسألك لأن تقذف رجاءك في قلبي حتى لا يكون لي همُ ولا شغلُ غيرك وأسألك أن تجعل لي من أمري فرجاً ومخرجاً إنك على كل شيء قدير.
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الجزء الخامس لسلسلة الاناشيد بالكلمات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد يسرى



المساهمات : 16
تاريخ التسجيل : 15/02/2009

مُساهمةموضوع: الجزء الخامس لسلسلة الاناشيد بالكلمات   الإثنين فبراير 16, 2009 4:10 am

عرض النفاق_أبوعبدالملك


عرض النفاق لعرض أم المؤمنين وهي البريئه ربة العرض الحصين
عرض النفاق لعرض أم المؤمنين وهي البريئه ربة العرض الحصين
أخذ النفاق بخسة ودنائة يرمي الحصان بذلك الأفك المبين
او مثل تلك تلاك طهرة عرضها !! وينال منها سهم كيد المرجفين!! .

أماه يا أماه لا لا تحزني عرضي وعرض ابي وكل الاقربين
أماه يا أماه لا لا تحزني عرضي وعرض ابي وكل الاقربين
جعلت فداك فأنتي عنوان التقى والطهر والأيمان والعقل الرزين
ولقد رماكي المرجفون بفرية تنبيكي عن غدر وحقد دفين

آذوا رسول الله ماذا بعدها !؟ فليبشروا بالذل والخزي المهين
آذوا رسول الله ماذا بعدها !؟ فليبشروا بالذل والخزي المهين
فالله كذبهم وأبطل كيدهم هذا جزاء الظالمين المعتدين
في سورة النور التي فضحتهم ببراءة نزلت لأم المؤمنين

أن جائكم متقول بأشاعة فتبينوا يا أخوتي حق اليقين
أن جائكم متقول بأشاعة فتبينوا يا أخوتي حق اليقين
أن جائكم متقول بأشاعة فتبينوا يا أخوتي حق اليقين


التحميل هنا:
4shared.com/file/54054430...ified=a1ad8f1d





الآن آن لها تعود_أبوعلى



الآن آن لها تعود :: وتهز أركان الوجود
سيخطّها عزم الجنود :: علماً ترفرف فيه لن
نقشاً على وجه السنين :: وعلى جباه المجرمين
أنّا جنود المسلمين :: من مثلنا في الكون من؟
لن نُستذل ولن نهون :: لا لن نهاب من المنون
إنا إليهم زاحفون :: بعمائمٍ لهم الكفن
بالخيل تصهل كالرعود :: من فوقها نسل الأسود
سكبوا الدما حباً وجود :: يرجون موفور المنن
لا لن يطول بهم أمد :: اليوم أو إن طال غد
ستُرى جموعهم بدد :: واشهد علينا يازمن


التحميل هنا:
4shared.com/file/54054603...ified=a1ad8f1d





ليس الغريب للشيخ محمود المصرى



لَـيْــسَ الـغَـريــبُ غَــريــبَ الــشَّــأمِ iiوالـيَــمَــنِ ** إِنَّ الــغَــريــبَ غَـــريـــبُ الــلَّــحـــدِ iiوالــكَــفَـــنِ
إِنَّ الـــغَـــريِـــبَ لَــــــــهُ حَــــــــقٌّ iiلِــغُـــرْبَـــتِـــه ** عـلـى الْـمُـقـيـمـيـنَ فـي الأَوطـانِ iiوالـسَّـكَــنِ
سَــفَـــري بَــعــيـــدٌ وَزادي لَـــــنْ يُـبَــلِّــغَــنــي ** وَقُــوَّتـــي ضَــعُــفَــتْ والــمـــوتُ iiيَـطــلُــبُــنــي
وَلــــي بَــقــايــا ذُنــــوبٍ لَــسْـــتُ أَعْــلَــمُــهــا ** الله يَـعْــلَــمُــهــا فــــــي الـــسِّــــرِ iiوالــعَـــلَـــنِ
مَـــا أَحْــلَــمَ اللهَ عَــنــي حَــيْـــثُ أَمْـهَــلَــنــي ** وقَـــدْ تَـمــادَيْــتُ فـــي ذَنْــبــي iiويَـسْــتُــرُنِــي
تَـــمُـــرُّ ســـاعــــاتُ أَيَّـــامــــي بِــــــلا iiنَــــــدَمٍ ** ولا بُــــــكــــــاءٍ وَلاخَــــــــــــوْفٍ ولا iiحَــــــــــــزَنِ
أَنَــــا الَّــــذِي أُغْـــلِـــقُ الأَبْـــــوابَ مُــجْــتَــهِــدا ** عَــلــى الـمـعــاصِــي وَعَــيْــنُ اللهِ تَـنْـظُــرُنــي
يَـــا زَلَّــــةً كُــتِــبَــتْ فــــي غَــفْــلَــةٍ iiذَهَــبَـــتْ** يَـا حَـسْـرَةً بَـقِـيَــتْ فــي الـقَـلــبِ تُـحْـرِقُـنــي
دَعْــنــي أَنُـــوحُ عَــلــى نَـفْــســي iiوَأَنْــدِبُــهــا** وَأَقْـــطَـــعُ الـــدَّهْـــرَ بِــالــتَّــذْكِــيــرِ iiوَالـــحَــــزَنِ
كَـأَنَّــنــي بَــيـــنَ تــلـــك الأَهــــلِ iiمُـنــطَــرِحَــا ** عَــلـــى الــفِـــراشِ وَأَيْــديــهِـــمْ iiتُـقَــلِّــبُــنــي
وَقــــد أَتَــــوْا بِـطَــبــيــبٍ كَــــيْ iiيُـعــالِــجَــنــي ** وَلَـــمْ أَرَ الــطِّـــبَّ هــــذا الــيـــومَ يَـنْـفَــعُــنــي
واشَــتــد نَــزْعِــي وَصَـــار الــمَــوتُ iiيَـجْـذِبُــهــا ** مِــــن كُــــلِّ عِــــرْقٍ بِـــــلا رِفـــــقٍ ولا iiهَـــــوَنِ
واسـتَـخْــرَجَ الـــرُّوحَ مِــنــي فـــي iiتَـغَـرْغُــرِهــا ** وصَـــارَ رِيــقـــي مَــريـــراً حِــيـــنَ iiغَــرْغَــرَنــي
وَغَــمَّــضُـــونـــي وَراحَ الــــكُــــلُّ iiوانْـــصَـــرَفـــوا ** بَــعْــدَ الإِيـــاسِ وَجَـــدُّوا فـــي شِـــرَا الـكَــفَــنِ
وَقــامَ مَــنْ كــانَ حِــبَّ لــنّــاسِ فـــي iiعَــجَــلٍ ** نَــحْــوَ الـمُـغَــسِّــلِ يَـأْتــيــنــي iiيُـغَـسِّــلُــنــي
وَقـــالَ يـــا قَــــوْمِ نَــبْــغِــي غــاسِـــلاً حَــذِقـــا ** حُـــــراً أَرِيـــبــــاً لَــبِــيــبـــاً عَـــارِفــــاً iiفَـــطِــــنِ
فَــجــاءَنـــي رَجُــــــلٌ مِــنْـــهُـــمْ iiفَــجَـــرَّدَنـــي ** مِــــــنَ الــثِّـــيـــابِ وَأَعْــــرَانــــي iiوأَفْــــرَدَنــــي
وَأَوْدَعـــونـــي عَـــلـــى الأَلْـــــواحِ مُــنْــطَــرِحــا ** وَصَـــارَ فَــوْقــي خَــرِيـــرُ الــمـــاءِ يَـنْـظِــفُــنــي
وَأَسْـكَــبَ الـمــاءَ مِـــنْ فَــوقــي iiوَغَـسَّـلَــنــي ** غُــسْــلاً ثَــلاثــاً وَنَــــادَى الــقَـــوْمَ بِـالــكَــفَــنِ
وَأَلْــبَــسُــونـــي ثِــيـــابـــاً لا كِـــمــــامَ iiلـــهــــا ** وَصـــارَ زَادي حَـنُــوطِــي حــيـــنَ iiحَـنَّــطَــنــي
وأَخْــرَجــونــي مِــــنَ الــدُّنــيــا فَــــوا iiأَسَـــفـــا ** عَـــلــــى رَحِــــيــــلٍ بِـــــــلا زادٍ يُــبَــلِّــغُــنـــي
وَحَــمَّــلــونــي عـــلـــى الأْكـــتــــافِ أَربَـــعَــــةٌ** مِــنَ الــرِّجــالِ وَخَـلْــفِــي مَـــنْ iiيُـشَـيِّـعُــنــي
وَقَــدَّمــونــي إِلــــى الــمــحــرابِ iiوانــصَــرَفـــوا ** خَــلْـــفَ الإِمَــــامِ فَــصَــلَّــى ثـــــمّ iiوَدَّعَـــنـــي
صَـــلَّـــوْا عَـــلَـــيَّ صَـــــلاةً لا رُكــــــوعَ iiلـــهــــا ** ولا سُــــجـــــودَ لَــــعَـــــلَّ اللهَ iiيَـــرْحَـــمُـــنـــي
وَأَنْــزَلــونــي إلــــى قَــبـــري عــلـــى iiمَـــهَـــل ** وَقَـــدَّمُــــوا واحِــــــداً مِــنـــهـــم iiيُــلَــحِّــدُنـــي
وَكَـشَّــفَ الـثّــوْبَ عَــن وَجْـهــي iiلِـيَـنْـظُــرَنــي ** وَأَسْـكَــبَ الــدَّمْــعَ مِـــنْ عَـيْـنــيــهِ أَغْـرَقَــنــي
فَـــقـــامَ مُــحــتَــرِمــاً بِــالــعَـــزمِ مُــشْــتَــمِــلاً ** وَصَــفَّــفَ الـلَّــبِــنَ مِـــنْ فَــوْقِـــي وفــارَقَــنــي
وقَـــالَ هُــلُّــوا عــلــيــه الــتُّـــرْبَ iiواغْـتَــنِــمــوا ** حُـسْـنَ الـثَّــوابِ مِــنَ الـرَّحـمــنِ ذِي iiالـمِـنَــنِ
فـــــي ظُــلْــمَـــةِ الــقــبـــرِ لا أُمٌّ هـــنــــاك iiولا ** أَبٌ شَــــفـــــيـــــقٌ ولا أَخٌ iiيُـــؤَنِّــــسُــــنــــي
فَـــرِيــــدٌ وَحِـــيــــدُ الــقـــبـــرِ، يــــــا iiأَسَـــفــــا ** عَــلـــى الـــفِـــراقِ بِـــــلا عَـــمَـــلٍ يُـــزَوِّدُنـــي
وَهـالَــنــي صُـــورَةً فـــي الـعــيــنِ إِذْ نَــظَـــرَت ** مِـنْ هَـوْلِ مَـطْـلَــعِ مــا قَــدْ كــان iiأَدهَـشَـنــي
مِــــنْ مُــنــكَــرٍ ونــكــيــرٍ مــــا أَقـــــولُ iiلـــهـــم** قَـــدْ هَـالَــنــي أَمْــرُهُـــمْ جِــــداً iiفَـأَفْــزَعَــنــي
وَأَقْــعَـــدونـــي وَجَــــــدُّوا فــــــي iiسُــؤالِـــهِـــم ** مَــالِــي سِـــوَاكَ إِلــهــي مَــــنْ يُـخَـلِّــصُــنِــي
فَـامْــنُــنْ عَــلَــيَّ بِـعَــفْــوٍ مِــنــك يـــا iiأَمَــلــي ** فَــإِنَّـــنـــي مُـــوثَــــقٌ بِــالـــذَّنْـــبِ iiمُــرْتَـــهَـــنِ
تَـقـاســمَ الأهْــلُ مــالــي بـعــدمــا انْـصَــرَفُــوا ** وَصَــــارَ وِزْرِي عَــلـــى ظَــهْـــرِي iiفَـأَثْـقَــلَــنــي
واسـتَـبْـدَلَــتْ زَوجَــتــي بَــعْــلاً لــهــا iiبَــدَلــي ** وَحَــكَّــمَــتْــهُ فِــــــي الأَمْــــــوَالِ iiوالــسَّـــكَـــنِ
وَصَـــيَّــــرَتْ وَلَــــــدي عَـــبْــــداً لِــيَــخْــدُمَــهـــا ** وَصَــــارَ مَــالـــي لــهـــم حِــــلاً بِـــــلا iiثَـــمَـــنِ
فَــــــــلا تَـــغُـــرَّنَّــــكَ الـــدُّنْـــيــــا وَزِيــنَـــتُـــهـــا** وانْـظُــرْ إلــى فِـعْـلِـهــا فــي الأَهْـــلِ والــوَطَــنِ
وانْـظُـرْ إِلــى مَــنْ حَــوَى الـدُّنْـيــا iiبِـأَجْـمَـعِـهــا ** هَـــلْ رَاحَ مِـنْــهــا بِـغَــيْــرِ الـحَــنْــطِ iiوالـكَــفَــنِ
خُـــذِ الـقَــنَــاعَــةَ مِــــنْ دُنْــيَـــاك وارْضَ بِــهـــا ** لَــــوْ لــــم يَــكُـــنْ لَـــــكَ إِلا رَاحَـــــةُ iiالـــبَـــدَنِ
يَــــا زَارِعَ الــخَــيْــرِ تــحــصُــدْ بَـــعْـــدَهُ iiثَـــمَـــراً ** يَـــا زَارِعَ الــشَّــرِّ مَــوْقُـــوفٌ عَــلَـــى الــوَهَـــنِ
يَـا نَـفْـسُ كُـفِّـي عَـنِ الـعِـصْـيـانِ واكْـتَـسِـبِـي ** فِـــعْـــلاً جــمــيـــلاً لَـــعَــــلَّ اللهَ iiيَــرحَــمُــنـــي
يَـا نَـفْـسُ وَيْـحَـكِ تُـوبــي واعـمَـلِــي iiحَـسَـنــا ** عَـسـى تُـجـازَيْــنَ بَـعْــدَ الـمــوتِ iiبِـالـحَـسَــنِ
ثـــمَّ الــصــلاةُ عــلـــى الْـمُــخــتــارِ iiسَــيِّــدِنــا ** مَــا وَصَّــا الــبَــرْقَ فـــي شَّـــامٍ وفـــي iiيَــمَــنِ
والــحــمــدُ لــلـــه مُـمْـسِــيــنَــا iiوَمُـصْـبِــحِــنَــا** بِـالــخَــيْــرِ والــعَــفْــوْ والإِحْــســـانِ iiوَالــمِــنَــنِ


التحميل هنا:
4shared.com/file/54055028...ified=a1ad8f1d
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الجزء الخامس لسلسلة الاناشيد بالكلمات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
arab speed :: الاقسام العامة :: الاسلاميات-
انتقل الى: